تاريخ اليوم:

تتشابه سيارات الهايبرد والسيارات الكهربائية في الميزات مما يجعل تفضيل أحدها على الآخر صعبا.

بعد أن شرحنا لمميزات كل من السيارات الكهربائية والسيارات الهجينة هايبرد في المقالين السابقين، اليك عزيزي القارئ مقارنة واضحة  تبين الفرق بين السيارات الكهربائية والهجينة.

تعرف على الفرق بين السيارات الكهربائية و الهجينة

بالرغم من أن المقارنة قد تبدو صعبة بعض الشيء في ظل تشابه المميزات والصفات لكلا النوعين، إلا أننا حددنا بعض المعايير التي توضح جوانب الاختلاف والتميز لكل واحدة منها.

استهلاك الوقود

على الرغم من أن السيارات الكهربائية والهجينة موفرة للوقود، إلا أن السيارات الكهربائية بكل تأكيد هي الأكثر توفيراً، فهي لا تحتاج إلى الوقود أصلاً، وتعمل اعتماداً على الطاقة الكهربائية، وكما هو معروف تعد الكهرباء مصدراً متجدداً للطاقة بتكلفة أقل من الوقود، لذلك ترجح الكفة في معيار توفير الوقود إلى السيارات الكهربائية وبكل تأكيد.

الأسعار

تعد أسعار السيارات من أهم العوامل التي تتحكم بمدى انتشار السيارات في الأسواق، وفي هذا المعيار نجد أن ثمن السيارات الكهربائية أعلى من الهجينة، ويرجع ذلك إلى سببين رئيسيين، وهما ارتفاع تكلفة الإنتاج لهذه السيارات وعدم توفر خيارات متعددة منها في السوق، مما يساهم حتماً في ارتفاع أسعارها، وهذا الارتفاع في السعر من أكثر الأمور التي تحدد استخدام السيارات الكهربائية، حيث تتفوق السيارات الهجينة بهذا المعيار وبشكل واضح.

تعرف على الفرق بين السيارات الكهربائية و الهجينة

الشحن وديمومة العمل

تحتاج السيارات الكهربائية دائماً إلى مصدر شحن خارجي حتى تتمكن من الحصول على الطاقة اللازمة لتشغيل محركها، أما السيارات الهجينة فهي قادرة على شحن نفسها من خلال الطاقة المتولدة من محرك الوقود، وهذا يمنح الأفضلية للسيارات الكهربائية.

صديقة للبيئة

تعد كلا السيارتين الهجينة والكهربائية من أكثر السيارات حفاظاً على البيئة، وذلك من حيث انبعاث الغازات من محركاتها، ولكن بالرغم من أن السيارتين صديقتين للبيئة، إلا أن واحدة منهما تتفوق على الأخرى في هذا المعيار، فالسيارات الهجينة تنبعث منها غازات ثاني أكسيد الكربون بنسب قليلة، أما السيارات الكهربائية، فانبعاث الغازات منها معدوم نهائياً لأن محركاتها تعمل بدون أي عملية احتراق مما يجعل تأثيرها على البيئة إيجابياً أكثر من الهجينة، وهذا يعني تفوق السيارات الكهربائية في هذا المعيار بشكل واضح.

المسافة المقطوعة

بحكم حاجة السيارات الكهربائية للشحن الخارجي بشكل مستمر، تتحكم نسبة الشحن بالمسافة التي تستطيع أن تقطعها السيارة الكهربائية، حيث يمكن للسيارة الكهربائية أن تقطع مسافة تتراوح بين 120 و400 كيلومتر في حالة الشحن الكامل للبطارية، ويعتمد ذلك على سعة البطارية ونوع السيارة، أما في السيارات الهجينة فلا توجد مسافة محددة تقطعها السيارة، فمحرك الاحتراق يستطيع العمل بأي وقت ولأي مسافة ممكنة.

يتضح لك من خلال هذه المعلومات، أن السيارات الكهربائية لا تصلح للسفر بسبب حاجتها المستمرة للشحن وعدم مقدرتها على قطع مسافات كبيرة، على عكس الهجينة التي لا تحتاج للشحن.

أيهما أفضل السيارات الكهربائية ام السيارات الهجينة (الهايبرد) ؟

اختيارك للسيارات الكهربائية أو الهجينة يعتمد على احتياجاتك ومتطلباتك

إذا كنت تتوقع منا تحديد أي من السيارات الكهربائية ام السيارات الهجينة (الهايبرد) هي الأفضل، فهذا أمر صعب جداً، لأن الحكم في هذه الحالة يعتمد على احتياجاتك ومتطلباتك، فعلى سبيل المثال، تعد السيارات الكهربائية الأفضل للأشخاص الذين لا يقطعون مسافات كبيرة في تنقلاتهم، أما من يقطعون مسافات كبيرة أو يسافرون بالسيارة، فبكل تأكيد ستكون السيارات الهجينة الأفضل لهم.

 

 

واجهة السيارات