تاريخ اليوم:

طالب تكتل وكلاء السيارات الجديد برئاسة مدير مجمع ألسيكوم عبد الرحمان عشايبو من وزير الصناعة  محمد باشا ضرورة الإعلان عن الرخص النهائية للإستيراد قبل نهاية شهر مارس الجاري .

وفي هذا الإطار أكد السيد عبد الرحمان عشايبو  في تصريح شابق لجريدة الشروق اليومي أنه لا يمكن الاستمرار أكثر في التستر عن رخص الاستيراد النهائية، مشددا على الوزير الجديد ضرورة التحرك من أحل الكشف عن رخص الإستيراد قبل نهاية شهر مارس، وكان هذا التصريح قبل 20 يوما  في تصري لجريدة الشروق

ومع نهاية الشهر اليوم ودخول شهر أفريل غدا الخميس فإن وزير الصناعة تجاهل طلب وكلاء السيارات واستمر في التستر على رخص الإستيراد النهائية لاستيراد السيارات ورفض حتى الحديث عن ملف السيارات .

هذا التجاهل تسبب في تذمر العديد من وكلاء السيارات الذين قدموا ملفات الإستيراد وخسروا من اجلها عشرات الملايير للتأقلم مع دفتر الشروط الجديد.

ويبدوا أن الوزير الجديد بدأ يكون حوله أعدادا متزايدة من المنتقدين من الوكلاء والخبراء وحتى المواطنين بسبب تجاهله الكامل والغامض لملف السيارات الذي كثر عليه الجدل .

كريم خالدي

واجهة السيارات