تاريخ اليوم:

مع دخول شهر مارس يتطلع الجزائريون الى تدشين مصنع علامة فيات الإيطالية في الجزائر والذي سيعمل على تموين السوق المحلية والتخفيف من ندرة السيارات الجديدة بعد سنوات من وقف الإستيراد.

وأكدت مصادر من مجمع ستيلانتس الذي يضم علامة فيات أن الكشف عن موديلات السيارات التي ستركب في الجزائر سيكون بتاريخ 19 مارس الداخل.

ومع وضع الرتوشات الأخيرة للمصنع هذه الأيام حسبما أكده والي ولاية وهران قبل أسبوعين اين طمأن  أن اشغال إنجاز مصنع فيات بالمنطقة الصناعية طفراوي في وهران جد متقدمة

وقال والي وهران أن الشركة المكلفة بالمشروع أكملت من من إنجاز الوحدة الصناعية الأولي  في حين تجاوزت نسبة 45 %  من تقدم الاشغال في الوحدة الثانية.

أما بخصوص الاشغال التي تقع على عاتق الجانب الجزائري لهذا المشروع أكد سعيود أن الأشغال تسير بوتيرة جد متقدمة. حيث تم الإنتهاء من أشغال الربط بالكهرباء من قبل شركة سونلغاز.

واختتم الوالي آن كل الأمور تسير على ما يرام حول أشغال إنجاز مصنع فيات وقال:” سنكون على أكثر تقدير جاهزين في الايام القليلة المقبلة لتركيب وإنجاز أول سيارة فيات في الجزائر.”

ومعلوم أن مصنع فيات سينتج في مرحلة أولى 60 الف سيارة سنويا ليرتفع العدد الى 90 الف سيارة من مختلف الطرازات وهذا ماسيساهم تدريجا في اشباع السوق المحلية.

وبالنسبة  للموديلات الأربعة التي سيتم تركيبها في الجزائر أكدت مصادر قريبة من الموضوع لموقع سيارات لايف أنها تتعلق بكل من فيات 500 وفيات تيبو العائلية وفيات بوندا وفيات دوبلو، وهي سيارات تم اختيارها بشكل مدروس وهي تتناسب مع مختلف الأذواق والإحتياجات والشرائح من سيارات صغيرة خاصة بالمدينة وسيارات عائلية وأخرى نفعية ومتعددة الإستعمالات.

كريم عامر

واجهة السيارات