تاريخ اليوم:

بعد تأكيد وزير الصناعة السيد فرحات ايت علي أن الحكومة رفعت الرسوم الجمركية على السيارات الفاخرة وخففتها على السيارات الصغيرة الموجهة لأصحاب الدخل المحدود، فإن وكلاء السيارات سيجدون أنفسهم مرغمين على منح حصة الأسد في حجم الإستيراد للسيارات الشعبية ذات الإقبال الواسع من طرف المواطنين والتي تتراوح أسعارها مابين 100 و150 مليون وهي ما يطلق عليها بسيارات المدينة الصغيرة على غرار بيكانتو وشيري ونيسامن ميكرا …أما السيارات الفاخرة فستشهد ندرة غير مسبوقة في السوق الجزائرية بسبب رفع الرسوم عليها وهذا ما سيجعل أسعارها مضاعفة في الأسواق ولن يقدر عليها الا أصحاب المال..

ياسمين حداد

واجهة السيارات