تاريخ اليوم:

 نجح  السيد المنصور إبراهيم مولود صاحب الأربعين سنة في قطع مسافة تزيد عن المليون كم بسيارته من نوع داسيا لوغان التي يشتغل بها سائق تاكسي بين الولايات والتي تحتوي على واحد من أنجح محركات رونو وأكثرها اقتصادا ويتعلق الأمر بمحرك بسعة 1.5 لتر dciبقوة 105 حصان والذي استطاع مولود أن يقطع به مسافة 1،172،000 كيلومتر ما جعله يكرم من طرف مجمع رونو الجزائر ويصنف من أحسن السائقين الذين استطاعوا ان يقطعوا بنفس المحرك هذه المسافة القياسية وقد سبق  لمولود وأن اشترى أول سيارة لوجان MCV في عام 2007. قطع بها مسافة تزيد عن  675000 كم ، لم يتردد في تجديد سيارته في عام 2012 باستخدام New Logan MCV1،5 Dci التي لا يزال يعمل بها حتى يومنا هذا. اليوم لديه أكثر من مليون كيلومتر في عداد السيارة وبنفس المحرك!

مولود يحكي قصته مع محرك dci الذي قطع به مليون كم

وعن سر نجاحه في قطع المسافة أكد لدى تكريمه من طرف رونو أنه يقوم بالفحص الدوري للمحرك وتغيير جميع قطع الغيار في الوقت المحدد لها ، فمثلا كل 10 الاف كم يغير زيت المحرك ومصفاة الزيت ومصفاة الهواء ومصفاة الوقود ، كما يهتم دائما بتجديد ملأ خزان الوقود كلما اقترب الى النصف بالإضافة تجنب القيادة بالسرعات العالية والعمل على تغيير السوائل في الوقت المحدد  وكشف أيضا أنه يجري عمليات تغيير الزيت عند وكالة رونو في تيزي وزو لضمان قطع الغيار الأصلية وهذا ما جعل المحرك يعمل بشكل جيد رغم قطعه مسافة تزيد عن مليون كم . وأكد السيد مولود أن سيارته لا زالت بصالة جيدة وهو قادر على الحفاظ على نفس المحرك لسنوات قادمة .

ونصح المتحدث جميع السائقين بضرورة الاعتناء بتغيير قطع الغيار في الوقت المحدد لها مع اختيار قطع الغيار الأصلية

ياسمين حداد

واجهة السيارات