تاريخ اليوم:

سيكون شهل مارس المقبل بداية انفراج أزمة السيارات في الجزائر، من خلال تجسيد العديد من القرارات الهامة التي من شأنها وضع حد لندرة السيارات التي تشهدها الأسواق منذ أشهر طويلة.

وأول بادرة لانفراج الأزمة هو دخول مصنع فيات بوهران في مرحلة الإنتاج تطبيقا لتعليمات  رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ، خاصة وأن والي وهران  سعيد سعيود  أكد قبل أسبوع  أن أشغال مصنع وهران وصلت إلى نسبة إنجاز جدّ متقدّمة  بالمنطقة الصناعية طفراوي بوهران.

وقال سعيود في تصريح لوسائل الإعلام:”لقد تمّ الانتهاء من إنجاز الوحدة الصناعية الأولى للمصنع. فيما تبلغ نسبة تقدّم أشغال الوحدة الثانية 45 بالمئة ، كما أن توصيل الشبكات المختلفة إلى الوحدات الصناعية، على غرار الكهرباء والغاز، تعرف هي الأخرى تقدّما مريحا”، يقول سعيود. مضيفا:”سيتمّ كذلك ربط المشروع بخزان طفراوي للمياه في الأيام القليلة القادمة”.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد أكد في وقت سابق، شروع مصنع سيارات “فيات” بالجزائر في الإنتاج، بداية من شهر مارس المقبل، وهذا ما يعتبر انفراج أولي لأزمة السيارات.

المؤشر الثاني هو اقدام العديد من وكلاء السيارات الذين تم منحهم الرخصة الأولية على إتمام ملفاتهم وسيتحصلون على الرخص النهائية للاستيراد قبل نهاية شهر مارس حسبما أكدته العديد من الأصداء، وهذا ما يعجل من عملية استيراد السيارات  الجديدة من طرف الوكلاء المعتمدين الذين لن يتجاوز عددهم 10 وكلاء للسيارات السياحية في المرحلة الأولى، علما أن علامة فيات حسب مصادر اعلامية هي الأولى التي قامت بإيداع ملفها النهائي لدى وزارة الصناعة لطلب الاعتماد من أجل ممارسة نشاط استيراد السيارات بصفة رسمية. مما يعني أن حصولها على الاعتماد سيكون في شهر مارس.

وجدير بالذكر ان مصادر اعلامية اكدت ان العلامات التي تحصلت على الرخص الأولية للإستيراد هي فيات Fiat، سيتروين Citroën، بيجو Peugeot ، اوبل Opel ، شيري Chery ، جيلي Geely ، دي اف اس كا DFSK، جاك Jac ، مان Man ، سوكون Sokon، رونو للشاحنات Renault Trucks.

ومن جهتها أكدت مصادر من وزارة الصناعة نهاية إعداد النصوص التنظيمية  لاستيراد السيارات المستعملة اقل من 3 سنوات وهذا ما سيمكن المواطنين من استيراد السياارت المستعملة قريبا، بعد تجميد دام ثلاثة سنوات.

وآخر مؤشر هو تصريح رئيس الجمهورية الثلاثاء في مجلس الوزراء انه ضد وقف الإستيراد، مؤكدا ان الجزائر لن تكون بلد منغلق على العالم ولا يجد اي بلد حقق الإكتفاء الذاتي في كل المجالات، وهذا ما يبشر بتعجيل فتح استيراد السيارات الجديدة والمستعملة.

كريم عامر

واجهة السيارات