تاريخ اليوم:

 مع تأخر وزارة الصناعة  في منح الرخص النهائية لإستيراد السيارات ، وتأكد معلومات تجميد هذه الرخص و تأجيل استيراد السيارات لأشهر إضافية  بسبب تعديل دفتر الشروط ،تشهد أسعار السيارات الجديدة في الجزائر سواء التي تم تركيبها في المصانع أو المستوردة برخصة المجاهدين ارتفاعا جنونيا لم يسبق له مثيل.

فجولة في الأسواق أو على مواقع الأنترنت تجعلك مصدوم من أسعار هذه السيارات التي تباع بضعف ثمنها الحقيقي، خاصة تلك التي تم تخزينها أو تهريبها من مصانع التركيب التي تم تجميد نشاطها، فعلى سبيل المثال سيارة هيونداي أكسنت المركبة في مصنع هيونداي بتيارت كانت تسوق عند سيما موتورز بـ 195 مليون وهي تعرض اليوم للبيع بأزيد من 320 مليون ونفس الأمر لسيارة هيونداي i20  بمحرك بنزين والتي كانت عند سيما موتورز بـ 180 مليون وهي تعرض اليوم بأزيد من 240 مليون  ونفس الأمر لهيونداي i10 التي وصل سعرها 260 مليون.

وحتى كيا بيكانتو القاعدية التي كانت تسوق عند كيا الجزائر بـ 149 مليون تعرض للبيع اليوم بـ 225 مليون ، ورونو سامبول بمحرك بنزين كانت عند رونو الجزائر بـ 156 مليون وهي تسوق اليوم بعد استيرادها برخصة المجاهدين بـ 280 مليون ونفس الأمر لداسيا سانديرو بمحرك ديزل والتي كانت تسوق بـ 180 مليون وهي تباع اليوم بعد استيرادها من الخارج بأزيد من 300 مليون ، وخلاصة القول أنه لا توجد سيارة جديدة بترقيم 2021 حاليا في الأسواق بأقل من 200 مليون بعدما كان هذه المبلغ قبل عام فقط كفيل أن تشتري به العديد من السيارات المركبة في الجزائر على غرار رونو سامبول وداسيا سانديرو وهوينداي أكسنت وكيا بيكانتو وميا ريو وسكودا فابيا غير أن هذه السيارات جميعا تسوق حاليا بأزيد من 220 مليون ، ووضعنا لكم في اسفل الموضوع بعض العروض لهذه السيارات على الأنترنت لتحكموا بأنفسكم على أسعارها  ” المجنونةّ”

كريم خالدي

ي

واجهة السيارات