تاريخ اليوم:

قال وزير الصناعة، علي عون اليوم الخميس، أن السيارة  التي تكون في متناول الشعب الجزائري يجب أن تقل عن مليونين دينار.

و كشف وزير الصناعة عن مفاوضات أجراها قبل ساعات من اطلاق علامة شيري الجزائر، حول تخفيض سعر أحد موديلات السيارة إلى أقل من مليونين، وضمان 7 سنوات ب200 الف كلم. مشيرا الى أن القطاع سيجبر العلامات الاخرى بنفس الطريقة والاحتيال بشيري الجزائر.

وفي سياق ذات صلة، قال عون، إن القطاع لا يعطي أي تأشيرة للشركاء، دون أن يكون لديه برنامج إنجاز مصنع للسيارات.

وجدير بالذكر أن تحصل لحد الآن، 36  متعامل على الاعتماد من أجل استيراد السيارات بعلامات كبيرة وقوية.

وفي هذا الصدد أسدى وزير الصناعة والانتاج الصيدلاني، أوامر للبعض منهم من أجل الانطلاق في إدخال السيارات في السوق.

كما وجه، وزير الصناعة علي عون، اليوم الخميس، على هامش إطلاق علامة شيري في الجزائر، آخر نداء للمتعاملين الذين تحصلوا على رخص. والا -يقول الوزير- سيتم سحب الرخص ولهم مهلة حتى نهاية السنة.

المصدر : موقع النهار أولاين

واجهة السيارات