تاريخ اليوم:

أكد سفيان مزاري، أنه بإعلان فيات الجزائر رسميا عن سعر “فيات” المصنّعة في الجزائر، فإن كل زبون مهتم مطالب بجلب فاتورة نموذجية من المصنع لشبابيك القرض الشعبي الجزائري الإسلامية ليتم إيداع ملفه.

وأوضح المتحدث في تصريح لجريدة الشروق أن القسط الأوّل الإلزامي لهذه المركبات يبدأ من 22 مليون سنتيم أو 24 مليون سنتيم حسب الصنفين المصنّعين محليا المعروضين حاليا.

هكذا يتم تركيب سيارات فيات الجزائرية

بدوره، كشف رئيس قسم بنك التجزئة لدى بنك البركة الجزائري، كريم السعيد، عن الشروع في عملية تمويل الأفراد لإقتناء سيارات”فيات” بالتقسيط، خلال الشهر الفضيل، وذلك تزامنا مع إعلان علامة “فيات” تسويق مركباتها المصنعة محليا.

وأكد رئيس قسم بنك التجزئة، في تصريح لموقع “الجزائر الجديدة”، أن بنك البركة سيشرع خلال الشهر الفضيل، في تمويل الأفراد والخواص لإقتناء أول سيارة محلية الصنع، من إنتاج شركة “ستيلا نتيس” المصنعة لعلامة “فيات” في الجزائر.

وبخصوص تفاصيل عملية بيع المركبات بالتقسيط لصالح زبائن البنك، قال السعيد:”إن العملية ستتم من خلال تقرب أحد الأفراد من مؤسسة “فيات” وطلب الحصول على الفاتورة الأولية بإسم البنك. لصالح الزبون الراغب في اقتناء السيارة، وإحضارها إلى البنك. ليقوم البنك بالإجراءات المتعلقة بتقييم المخاطر ومعايير السلامة”.

وتابع بالقول:” ليقوم بعدها البنك بتقديم طلبية لمؤسسة “فيات” لتمنحه الفاتورة، والتي سيقوم بنك البركة بدفعها ثم يقوم بإبرام عقد مرابحة مع الزبون و إعادة بيعها له بسعر معلوم مع احتساب هامش الربح المتفق عليه”.

وأضاف مسؤول الإعلام ببنك البركة، أن البنك سـ يقوم بإقتناء المركبات المصنعة محليا بطلب من زبائنها، مع ضمان إستكمال كافة الإجراءات في ظرف وجيز، وأبرز أن علامة فيات الجزائر ستمنح الأولية لزبائنها الراغبين في إقتناء سيارات ودفع ثمنها مباشرة في إطار عملها التجاري المحض.

 

 

واجهة السيارات