تاريخ اليوم:

أعلنت شركة جي أم سي موتورز الجزائر بالتعاون مع مؤسسة الجزائر المتحدة الخيرية وأنفو ترافيك الجزائر عن سلسلة من المبادرات لتوعية السائقين على القيادة الحذرة والآمنة خلال هذا الشهر المبارك.

 

وتأتي هذه المبادرات للحد من ه الارتفاع الملحوظ في عدد حوادث الطرق التي تسجل سنوياً خلال شهر رمضان في الجزائر، وخاصةً في الدقائق الأخيرة قبل وقت الإفطار، وتأتي هذه  المبادرات  بهدف  توعية  السائقين بضرورة  القيادة الحذرة والآمنة خلال هذا الشهر المبارك.

المبادرة الأولى تتضمن توزيع “علبة إفطار” والذي تحتوي على وجبة خفيفة توزع للسائقين قبل وقت الإفطار. تهدف هذه المبادرة إلى تقديم فترة استراحة للسائقين وكسر الصيام، مما يقلل من مخاطر الحوادث التي تحدث بشكل متكرر في هذا الوقت من اليوم.

سيتم التوزيع على محور طريقي هام في العاصمة، وهو الطريق السيار الشمالي، عبر نقطتي توزيع، الأولى في منطقة حي الموز باتجاه وسط العاصمة، وتقع بعد حاجز الشرطة. أما النقطة الثانية للتوزيع، فستكون في منطقة الدار البيضاء عند محطة البنزين..

المبادرة الثانية ستتم من خلال حملة توعية عبر وسائل التواصل الاجتماعي من خلال فيديوهات قصيرة وصور توعوية لأهمية الصيانة والفحوصات الأساسية التي يجب إجراؤها على المركبة لتجنب أي عطل يمكن أن يؤدي إلى حادث على الطريق.

بالإضافة إلى ذلك، سيتم التركيز على سلوك السائقين أثناء القيادة للتوعية بالتصرفات الصحيحة والخاطئة خصوصاً خلال هذه الفترة الخاصة لضمان قيادة آمنة وحذرة.

توحي هذه المبادرات التزام جي أم سي موتورز الجزائر بتعزيز التوعية والسلامة على الطرق بالإضافة إلى التزامها بدعم المؤسسات الخيرية والجمعيات في مشاريعها.

الوقاية من حوادث الطرق مسؤولية مشتركة وتشجع شركة جي أم سي موتورز الجزائر جميع السائقين على المشاركة الفعالة في هذه الجهود من خلال تبني سلوك قيادي مسؤول والالتزام بقواعد السلامة والقيادة في جميع الظروف.

 

 

 

واجهة السيارات