تاريخ اليوم:

فشلت كل مساعي رجل الأعمال الجزائري إسعد ربراب في تمثيل علامة تويوتا التي تمسكت بوكيلها السعودي في الجزائر  مجموعة عبد اللطيف جميل .

وكشفت مصادر قريبة من الموضوع لموقع سيارات لايف أن شركة تويوتا رفضت التنازل عن عقدها مع مجموعة عبد اللطيف جميل السعودية التي تمثلها في الجزائر منذ سنوات طويلة ، ورفضت الشركة اليابانية تمثيلها من طرف رجل الأعمال الجزائري اسعد ربراب الذي فشل في نيل ثقة علامة تويوتا التي يربطها عقد عالمي مع الممثل السعودي لتمثيلها في عدد كبير من دول العالم في مقدمتها السعودية وتركيا ودول الخليج والجزائر.

ورغم أن دفتر الشروط الجديد يمنع الأجانب من استيراد السيارات الى الأجانب وهي النقطة التي استغلها ربراب في تفاوضه مع تويوتا غير أن الشركة اليبانية رفضت التنازل على عقدها مع الشريك السعودي الذي يمنع وفق القوانين الجديدة من استيراد السيارات الى الجزائر ما يجعل تويوتا في مرحلة فراغ وأزمة غير مسبوقة.

ويبقى أمل ربراب في تمثيل تويوتا في الجزائر هو اقامة شراكة مع مجموعة عبد اللطيف جميل التي ترفض كل الرفض التخلي عن تويوتا نهائيا في الجزائر

وتجدر الإشارة أن  مجموعة عبد اللطيف جميل هي شركة عائلية متعددة النشاطات تم تأسيسها في المملكة العربية السعودية في العام 1945 على يد عبد اللطيف جميل و تشمل نشاطات الشركة 7 قطاعات اقتصادية رئيسية، وتتمتع بتواجد نشيط في أكثر من 30 دولة على امتداد 6 قارات حول العالم

كريم خالدي

واجهة السيارات