تاريخ اليوم:

شهدت فيات تيبو بنسخة سيتي رواجا كبيرا على موقع واد كنيس باعتبارها السيارة الأكثر مبيعا عند فيات الجزائر، وشرع السماسرة في زيادة معتبرة على سعر هذه السيارة على موقع واد كنيس الشهير.

ولم تمضي سوى أيام على بداية تسليم  فيات الجزائر  أولى السيارات للزبائن في مختلف قاعات عرضها عبر الوطن، أين صنع هذا الحدث “ترند” على مواقع التواصل الاجتماعي بعد جمود دام سنوات في تسويق السيارات الجديدة المستوردة، شرع السماسرة في استغلال الأمر وملؤوا  المواقع الإلكترونية المتخصصة في السيارات بإعلانات بيع مختلف سيارات فيات الجزائر على غرار فيات 500 وفيات تيبو، بزيادات تراوحت مابين 20 و40 مليون سنتيم عن الأسعار المعتمدة من طرف الوكلاء المعتمدين.

السعر الموازي لـسيارة فايت تيبو في الأسواق

ورغم تأكيد العديد من قاعات عرض فيات الجزائر المعتمدة على غرار “سودي أوتوموتيف” بالشراقة أن السيارات متوفرة للبيع بتسليم فوري وما على الزبائن سوى التقدم بطلباتهم عبر الانترنت أو الاتصال بالأرقام المخصصة للزبائن أو التقرب من  قاعة العرض، غير أن سماسرة السيارات وجدوا في بداية تسويق سيارات فيات فرصة لتحقيق المزيد من الربح ورفع الأسعار خاصة في الولايات التي تشهد ندرة في قاعات العرض الرسمية لعلامة فيات في المناطق الداخلية والجنوبية.

وفي جولة الكترونية   في العديد من المواقع المشهورة في بيع السيارات، صنعت سيارات فيات الحدث بتداولها  خلال الأيام الماضية بشكل لافت، من طرف المواطنين والسماسرة في مختلف الولايات وبالترقيم المشهور للسيارات الجديدة” 00-16 ” وبزيادات لافتة في الأسعار تراوحت مابين 20 و30 مليون سنتيم.

   اتصلنا ببعض التجار والسماسرة الذين أعادوا عرض سيارات فيات الجزائر للبيع على المواقع الإلكترونية أين أكدوا أن السيارة تباع بالبطاقة الصفراء ويتم إعادة كتابتها على اسم الزبون الجديد ، وعن فراق الأسعار قالوا أن الأمر عادي بالنسبة لهم لأن سيارات فيات كثيرة الطلب هذه الأيام في السوق خاصة بالنسبة لسيارات فيات تيبو التي تسوق بسعر 299 مليون سنتيم وهي من أنجح السيارات العائلية وتعتبر السيارة الأكثر طلبا عند فيات الجزائر.

السعر الموازي لـسيارة فايت تيبو في الأسواق

ومن جهتها أكدت مصادر من فيات الجزائر أنها منعت تماشيا مع دفتر الشروط بيع السيارة لأكثر من زبون واحد، حيث تتضمن البطاقة الرقمية لطلبات الزبائن كافة المعلومات، وتمنع المنصة تسجيل  الإسم أكثر مرة، وهذا لمنع المتاجرة بالسيارات الجديدة ووضع حد لنشاط السماسرة الذين يلجأون حسب مصادرنا لطلب السيارات بأسماء مستأجرة لبطالين يتم منحهم مقابل مالي أو أقارب وجيران ومعارف تستخرج السيارات الجديدة على أسمائهم  ويعاد بيعها بهوامش ربح معتبرة.

  ومن جهتها انتقدت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلكين بشدة ، سطوة السماسرة على سيارات فيات الجزائر التي اكتسحت  المواقع الإلكترونية، في وقت يتعطش فيه المواطن الجزائري لشراء سيارة جديدة، مطالبة بتشديد الرقابة على تسويق سيارات فيات التي تبقى حاليا السيارات المستوردة الوحيدة المتوفرة في السوق من طرف الوكلاء المعتمدين.

السعر الموازي لـسيارة فايت تيبو في الأسواق

ومن جهتها تتجه فيات الجزائر إلى تلبيت طلبات الزبائن بشكل متسارع، تزامنا مع وصول العديد من شحنات السيارات الجديدة في مختلف الموانئ، وهذا ما سيجعل هذه المركبات متوفرة للطلب بشكل فوري ويقضي تدريجا على نشاط السماسرة في هذا المجال.

السعر الموازي لـسيارة فايت تيبو في الأسواق

وعن سعر فيات تيبو بنسخة سيتي عرضت عند السماسرة بسعر 350 مليون سنتيم على موقع واد كنسي وسعرها حدد عند فيات الجزائر بسعر 314 مليون سنتيم.

واجهة السيارات