تاريخ اليوم:

تُعد قيادة المركبات المزوّدة بناقل حركة أوتوماتيكي أسهل بكثير عن ناقل الحركة اليدوي، لكنها تتطلب دراية تامة بالأخطاء الواجب تجنبها أثناء سياقة هذا النوع من السيارات.

 

صفحة “طريقي” وفي منشور عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك” تطرقت إلى الخطأين الأكثر شيوعا لدى سائقي هذه المركبات وهما:

 

1-  الانتقال من وضعية الحركة إلى الأمام إلى الخلف والعكس دون  التوقف التام للمركبة:

 

في هذه الحالة ستعتمد على علبة التروس لإيقاف المركبة بدلاً من المكابح المصممة خصيصاً لهذه المهمة.

 

وبما أن علبة التروس الأوتوماتيكي مصنوع لتغيير السرعات، فاستخدامه لإيقاف السيارة، سيؤدي هذا إلى تلف عدد من الأجزاء في صندوق التروس، ومنها المرابط.

 

حيث تحيط المرابط بمحور العجلات وتضغط عليه وعلى مجموعة التروس وتكمن وظيفتها في تغيير التروس، أما عندما تقوم بتغيير اتجاه الحركة دون توقف فإنك تستخدم هذه المرابط التي تطبق على محور العجلات لإيقاف المركبة وهو ما سيؤدي إلى اهتراء بطانتها الداخلية، وبالتالي تكلفة الصيانة تكون أكبر بكثير مقارنة بصيانة المكابح المخصصة لوقف المركبة.

 

2-  اختيار وضعية “Park” والسيارة تتحرك:

 

على السائق أن لا يختار وضعية “Park أو P” والسيارة متحركة، يمكن وضع ناقل الحركة على وضعية ” PARK” عندما تتوقف السيارة تماماً، ومعظم السيارات الحديثة لا تسمح للسائق أصلاً بفعل هذا، كونها مجهزة بمستشعرات تمنع مثل هذا السلوك.

 

فعندما يم اختيار وضعية ” Park” يقوم النظام بوضع القفل في أحد التروس التي تتصل بعمود نقل الحركة وهكذا تتوقف العجلات، وعندما تقوم بتركيب هذا القفل أثناء حركة الترس سيتسبب هذا بتوليد ضغط كبير على التروس وربما يكسر طرف القفل.

واجهة السيارات