تاريخ اليوم:

أظهرت بيانات اقتصادية نشرت أمس الخميس  تراجع مبيعات السيارات في الاتحاد الأوروبي خلال أكتوبر الماضي،وذكر اتحاد مصنعي السيارات الأوروبي في نشرته الشهرية أنه تم تسجيل حوالي 954 ألف سيارة جديدة في دول الاتحاد الأوروبي خلال الشهر الماضي بتراجع نسبته 8ر7% عن الشهر نفسه من العام الماضي.

وكانت المبيعات سبتمبر الماضي قد سجلت أول زيادة لها خلال العام الحالي حيث زادت بنسبة 1ر3% سنويا وذلك بعد شهور من التراجع القوي نتيجة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد.

ومن بين الأسواق الرئيسية في أوروبا، سجلت إسبانيا أكبر تراجع خلال الشهر الماضي وذلك بنسبة 21% سنويا في حين تراجعت المبيعات في فرنسا بنسبة 5ر9% وفي ألمانيا بنسبة 6ر3% سنويا،وتراجعت المبيعات في الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي بنسبة 8ر26% سنويًا.

واحتفظت مجموعة فولكس فاجن الألمانية بمركزها كأكبر شركة في أوروبا من حيث الحصة السوقية بحصة قدرها 6ر25% من المبيعات الأوروبية خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي.

وفي المركز الثاني جاءت مجموعة psa الفرنسية التي تنتج سيارات بيجو وستروين بحصة قدرها 4ر15% ثم رونو الفرنسية أيضا بحصة قدرها 5ر11% ثم هيونداي موتور الكورية الجنوبية بحصة قدرها 2ر75 و فيات كرايسلر الإيطالية الأمريكية في المركز الخامس بحصة قدرها 6ر6% من المبيعات.

واجهة السيارات