تاريخ اليوم:

شهد سوق السيارات بتيجلابين اليوم السبت ارتفاعا متزايدا لأسعار السيارات المستعملة من جهة وندرة غير مسبوقة للسيارات الجديدة بفعل تجميد الإستيراد ومصانع التركيب .

وحسبما استقاه موقع سيارات لايف من زوار سوق تيجلابين فإن عملية البيع والشراء تكاد تكون منعدمة بسبب ارتفاع الأسعار وقلة العرض، وهذا ما تسبب في حالة من الركود والجمود في بيع السيارات الجديدة والمستعملة .

ورغم أمل الكثير من الزبائن في تراجع الأسعار غير أن السيارات المستعملة وحتى الجديدة لا زالت بعيدة المنال وغالية جدا، حيث انعكست أزمة السيارات بشكل واضح على سوق تيجلابين الذي لم يعد كالسابق  في انتعاش عمليات البيع والشراء، بسبب ارتفاع الأسعار لمستويات قياسية بسبب استمرار الأزمة وضبابية مواعيد الإستيراد وعودة مصانع التركيب .

وما أثار سخط الزبائن هو الفرق الشايع بين الأسعار المتوقعة والأسعار المعروضة والتي كانت خيالية للكثير من السيارات المستعملة التي زادت أسعارها مابين 40 و60 مليون على الأسعار الحقيقية.

كريم خالدي

واجهة السيارات